foot-dz

“بر لآخر نفس”.. “شريف” رفض ترك والدته في حريــــ ــــــق بطنطا وتوفـــ ــــــي معها

شهدت مدينة طنطا حادثا مأساويا بعد اندلاع حريــــــ  ـــــق بإحدى الشقق السكنية بعمارة محمد فريد بطنطا الكائنة بشارع يحمل ذات الاسم، قبيل لحظات من أذان مغرب أمس، ونتج عن الحــ  ــــــــــريق وفاة شاب يُدعى “شريف صقر” مع والدته، حيث كانا يستعدان لتناول وجبة الإفطار سويا، لكن كان للقدر رأي آخر، حيث اندلعــ  ــــــت النــــ  ـــــــــار بشقتهما، ولقى “شريف” مصرعه، أثناء محاولة إنقاذ نفسه ووالدته.

قصة “شريف” تناولها مغردون على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، معبرين عن إشادتهم ببره بوالدته وإصراره على إنقاذها حتى اللحظات الأخيرة من حياته، قبل أن تطالهما النـــــــــــ  يران سويا، في مشهد مأساوي، واصفين إياه بالشهيد.

ونشر مغردون صورا للشقة التى اندلعت فيها النيــــ  ــــــــــران والتى أتت على محتويات الشقة، فضلا عن صورة له.

ونشر حساب حمل اسم ياسر المحلاوي صورة الشاب وقال: “البقاء لله في وفاة البطل الشهيد شريف صقر في حريـــ  ــــــــق عمارة محمد فريد في طنطا هو ووالدته شريف رفض أنه يسيب والدته لوحدها وقرر أنه يفضل معاها وميتخلاش عنها وقدره أنه يتوفى معاها.. ربنا يرحمك ويصبر إخواتك”.

“الوطن” تواصلت مع مصدر مقرب من أسرة الشاب المتوفى، وقال إنه كان بارا بوالدته طيب السمعة ومحبوب من الجميع، وكان يقيم في منزل آخر، وحضر، أمس، لتناول الإفطار معها، إلا أن الحـــ  ـــــــــريق اندلع ولقى مصرعه مع والدته.

ولم يتسن لـ”الوطن” معرفة سبب الحــــ  ــــــــريق، وقال مصدر أمني إن النيابة العامة انتدبت المعمل الجـــ  ـــــــــنائي للمعاينة والوقوف على أسباب الحــــــ  ـــــــريق.


شاهد أيضًا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock