اخبار المشاهير

«باخرة المـ ـو ت».. قصة السفينة الموبـ ـؤة بكور ونا التي علـ ـقت بآلاف الأغنياء في البحـ ـر..وحكاية توزيع 2000 “ايفون” عليهـ ـم لهذا السبب

دايموند برنسيس، سفينة سياحية بريطانية، را قية من الدرجة الأولى، تم بناؤها في مدينة ناكازاكي اليابانية بواسطة شركة ميتسوبيشي للصناعات الثقيلة، لتقوم برحلات بحرية عديدة، وتقِـ ـلّ أكثر من مليـ ـ ـون مسـ ـافر سنويًا إلى أكثر من 300 وجهة حول العالم في 6 قارات.

 

تسـ ـير السفينة البريطانية “دايموند برنسيس”، والتي تم الانتهـ ـاء من تصنـ ـيعها في عام 2004، في البحر في رحلتـ ـين سنويا خلال فصل الصيف، الأولى إلى شواطئ آسيا في فصل الصيف الشمالي، والأخرى إلى أستراليا في الصيف الجنوبي، في هد وء معتـ ـاد.

 

 

 

وأثـ ـناء عوـ ـدتها من رحلة الصيف الجـ ـنوبي، في فبراير الجاري، نز ل أحد الركاب في مقا طعة هونج كونج، ومع بعض الفحو صات تبيـ ـن إصـ ـابته بفيـ ـر وس كور ونا، فما لبثـ ـت سـ ـلطات هونج كونج أن أبـ ـلـ ـغت سلطات ميناء يوكوهاما الياباني على اعتـ ـبار أنه المحطة القاد مة للسفينة، وفق ما ذكرته شبكة الـ “بي بي سي” البريطانية.

 

وبمجـ ـرد وصـ ـول السفينة إلى الميناء الأسيوي، في 3 فبراير الجاري، فحصـ ـت سلـ ـطات الميناء الركاب، ليتـ ـبين إصـ ـابة 10 منهـ ـم بالمـ ـرض ، وتفـ ـرض وزارة الصحة اليابانية الحـ ـجر الصحـ ـي الفوـ ـري على السفينة، ومع كل يوم يمـ ـر، تز داد أعداد المصـ ـابـ ـين، ما بين هـ ـنود وأمـ ـريكيين وأستراليين وإسـ ـرائيلـ ـيين، وفقا لصحيفة الجارديان البريطانية.

أما في الوقت الذي انتشـ ـرت فيه مزاعـ ـم بشكـ ـوى ركاب السفينة حول نقـ ـص الأد وية على متـ ـن السفينة، أمـ ـرت وزارة الـ ــ ـصحـ ـة اليابانية بتو زيع ألفـ ـي هاتف آيفون على الركاب، لمساعدتهـ ـم في تلقـ ـي بعض المساعدة الطبية، ويتمكـ ـنوا من استخدا م تطبيق طورته وزارة الصحة اليابانية، يسهـ ـ التواصل مع الأطباء والمتخت ـصصين في مجال الصحة النفـ ـسـ ـية.

 


شاهد أيضًا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock