foot-dz

بعد 25 عام زواج .. مقطع مؤ ثر لأب يستقبل مولوده الأول بالد موع

قد يكون من الصـ ـعب، بل من المستحـ ـيل، أن يصـ ـف الآباء والأمهـ ـات الجدد، شعـ ـورهـ ـم بمولودهـ ـم الأول، فالشهور التسعة تمـ ـر وكأنها 9 سنوات، بداية من مـ ـرحلة “المدام حـ ـامــ ـل”، مـ ـرورا بمـ ـرحلة التحضـ ـيرات وشـ ـراء الملابس ومستلز مـ ـات السبوع، واختيار الاسـ ـم، وتسا ؤلات كيف ستكون ملامح الطفل، وهل سيشـ ـبه والده، أو والدته، بل إن الأمـ ـر يصل بالبعض إلى كيف ستكون صفات هذا الطفل أو هذه الطفلة، فكل سؤال فى هذه الفترة هو بمثـ ـابة بوابة للسعادة للأبوين، محاولين استهـ ـلاك مزيد من الوقت فى التفت ـكير حتى تحـ ـين لحت ـظة الولادة.

فإذا كان هذا تفكير الأزواج الجدد، فكيف يكون الوضـ ـع إذا ر زق الزوجان بطفل بعد 25 عاما من الزواج، وإذا كانت زوجته تبلغ من العمـ ـر 44 عاما، فالكلمات قد تعـ ـجـ ـز عن وصـ ـف السعادة التي منـ ـحها الله لهذين الزوجين بعد طول انتظار.

 

تحـ ـولت العيادة إلى “قاعة فرح”، بعد وصول مولود لأبوين تزوجا قبل 25 عاما، ولم يُقدر لهما الإنجـ ـاب.


شاهد أيضًا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock