اخبار المشاهير

أمنة نصير : “لا يجوز تعطيل مصالح الناس من أجل أداء الصلاة”

قالت الدكتورة آمنة نصير، أستاذ الفلسفة بجامعة الأزهر وعضو مجلس النواب، إن “العمل عبادة لا يقل عن أداء الصلاة، ولا يجوز أننا نركن أصحاب المصلحة من أجل الصلاة، فمن يعرف الإسلام يجوز تأخير صلاة الظهر لساعة أو جمعها مع العصر من أجل قضاء مصالح العباد”.

وأضافت نصير في مداخلة لبرنامج “رأي عام” على قناة “TeN”، مع الإعلامي عمرو عبدالحميد، أن “تعطيل الناس تصرف غير لائق، وأن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يقبل اليد التي تعمل، وقال إنها يد يحبها الله ورسوله”.

وأكدت أنه يجوز تأخير صلاة الظهر أو جمعها مع العصر حتى لا يتم تعطيل مصالح الناس”، موجهة دعوة لكل العمال قائلًا: “العمل عبادة لا يقل عن الصلاة، ويا عمال مصر أخلصوا في عملكم ولا تأخروا مصالح الناس”.

وفي وقت سابق، قالت آمنة نصير، أستاذ الفلسفة بجامعة الأزهر وعضو مجلس النواب، إن “مهنة الطب مقدسة، وغرضها تخفيف الألم عن المواطنين، وأن الطب مهنة ليست فيها شهوة إذا كشف طبيب على أي سيدة”.

وأضافت في مداخلة هاتفية لبرنامج «رأي عام» مع عمرو عبدالحميد على قناة «TeN»، أن “مهنة الطب مقدسة، واستبعد أن يوجد بها ما يخدش حياء المرأة”.

وتابعت: “إذا وجدت الضرورة للطبيب للكشف على المرأة منفردًا يجوز بشرط حسن السمعة”، مشيرة إلى أن “طرح مسألة كشف الطبيب الذكر على المريضة تثير الشكل والكثير من علامات الاستفهام في المجتمع”.

وتابعت: “أشكر مفتي الجمهورية لأنه لم يحرم كشف الطبيب على المرأة منفردًا، ومعظم الوقت يذهب مع المريضة أحد محارمها أو يتواجد مع الطبيب ممرضة، ولا مانع من كشف الطبيب على السيدة منفردة إذا كان حسن السمعة”.


شاهد أيضًا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock