أعلن الممثل أشرف زكي، نقيب المهن التمثيلية، وفاة الفنانة محسنة توفيق، مساء الاثنين، عن عمر يناهز 80 عامًا.وكتب «زكي» عبر حسابه الرسمي على «إنستجرام»: «البقاء لله الفنانة العطيمة محسنة توفيق».

وكتبت المخرجة نادية كمال عبر حسابها على «فيس بوك»: «مع السلامة، محسنة راحت لخليل، لك السكينة والسلام».

أعلن المنتج محمد العدل، وفاة الفنانة محسنة توفيق، قبل قليل، بعد تعرضها لأزمة مرضية، رحلت على إثرها، ولم يتحدد موعد الجنازة والعزاء بعد.
وكتب “العدل” عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”: “البقاء لله.. وإنا لله وإنا إليه راجعون.. رحلت بهية.. محسنة توفيق”.

بملامح مصرية هادئة وأدوار حفرت بها تاريخها في أذهان وقلوب المشاهد المصري والعربي عبر ما يقرب من 65 عملا سينمائيا ودراميا وإذاعيا، أصبحت محسنة توفيق، التي تخرجت في كلية الزراعة عام 1968، من أهم الممثلات اللائي تركن بصمة في الفن المصري والعربي.
رحلت محسنة توفيق عن عمر ناهز 79 عاما، لتترك خلفها إرثا فنيا هائلا ومؤثرا، حيث عرفت بتعاونها الفني مع المخرج الراحل يوسف شاهين في مجموعة من أبرز أعماله مثل، “إسكندرية ليه، العصفور، والوداع يا بونابرت”، لكنها عملت على نحو أكبر خلال مشوارها الفني في الدراما التليفزيونية.
يعد مسلسل أهل إسكندرية، آخر أعمال الفنانة الراحلة محسنة توفيق لكنها فارقت الحياة قبل عرضه، بسبب حدوث أزمة حوله منذ سنوات، لكن أكثر أعمالها الدرامية التي علقت بأذهان المصريين دورها في مسلسل ليالي الحلمية، فالمصريين تعلقوا بأنيسة بدوي ربة المنزل، التي تشبه المرأة المصرية في طباعها ومساندتها لزوجها في جميع المواقف الصعبة، التي يمر بها خلال حياتهما الزوجية.
تميزت الفنانة الراحلة بدور بهية في فيلم العصفور الذي أخرجه يوسف شاهين، لتصبح بهية رمزا للوطنية ورمزا لمصر، لتجسد في نهاية الفيلم بصرختها “لأ، حنحارب لأ، حنحارب” رغبة الشعب المصري في النضال بعد تنحي الرئيس الراحل جمال عبدالناصر عن الحكم، واشتهرت بهية من خلال كلمات أحمد فؤاد نجم في أغنية الفيلم “مصر يا أمة يا بهية”.
كان آخر ظهور لمحسنة توفيق، أثناء حضور تكريمها في مهرجان أسوان الدولي لأفلام المرأة، في فبراير الماضي، وحرصت على الحضور رغم تمكن المرض منها بشكل واضح.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *