الجميلة نادية أرسلان.. الفنانة التي رفضت حب الزعيم وتزوجت فنان لايمكن توقعه ..وقـ ـتـ ـلها السرطان في عز جمالها ..وأوصت بدفـ ـنها في مصر

رغم بدايتها المبكرة في مصر إلا أن الحسناء السورية نادية أرسلان لم تأخذ حظها من النجومية رغم الموهبة والجمال اللافت.

عرف الجمهور نادية أرسلان التي حازت لقب ملكة جمال لبنان وعرفت بـ”تفاحة لبنان” من خلال مشاركتها المتميزة في فيلم حتى لا يطير الدخان والذي جـ ـسدت فيه شخصية الفتاة الارستقراطية التي رفـ ـضت حب عادل إمام للفارق الاجتماعي.

ولدت نادية في العاشر من ديسمبر عام 1955 بمدينة حلب السورية بينما توفيت في يوم 17 مايو عام 2008 في لبنان ودفـ ـنت بالقاهرة بناء على وصيتها.

بدأت مسيرتها الفنية بفيلم الزائرة مع نادية لطفي ثم شاركت في فيلم أعظم طفل في العالم مع رشدي أباظة وميرفت أمين لتتوالى أعمالها بعد ذلك.

تزوجت نادية من الفنان المعتزل محمد العربي وانفـ ـصلا لكنهما ظلا على علاقة طيبة رغم زواجه من الفنانة هناء ثروت التي اعتزلت الفن وارتدت الحجاب.

ارتبطت نادية بعلاقة صداقة مع النجم عادل إمام بدأت عندما تشاركا في فيلم أذكياء ولكن أغبياء ثم فيلم الكل عاوز يحب لذلك رشحها إمام للمشاركة في فيلمه الشهير “حتى لا يطير الدخان” عام 1984 والذي كان آخر عمل لها حيث اعتزلت بعده.

أرادت نادية التفرغ لأسرتها حيث تزوجت مرة أخرى وأنجبت ابنة وحيدة قبل أن يـ ـداهـ ـمها مرض ست ـرطان العظام الذي أود  ى بحياتها في النهاية وهي لاتزال في سن مبكرة وتتمتع بجمال لافت.

تم اكتشاف المـ ـرض عام 2005 وتم تشخيصه بأنه مرض سـ ـرطان العظام وعندما تم اكتشافه كان في مرحلة متقدمة فبدأت رحلة العلاج بالكيـ ـماوي ما بين لبنان وباريس حتى توفـ ـ،يت بعد ثلاث سنوات في لبنان وكان وصيتها أن تـ ـدفن في مصر فتم لها ذلك.

تابعنا على جوجل نيوز google news

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.