مبارك يكشف كواليس أخر لحظات حفيده محمد الذي مات بين يديه وظل يبكـ ـي بحـ ـرقة حتي اليوم :”عندك مدرسة الصبح ..ومفيش نص ساعة وخرجات حاجات بيضة من فمه”

دون عمر علاء مبارك ، حفيد الرئيس الأسبق محمد حسنى مبارك، رسالة عبر حسابها الرسمى على موقع تبادل الصور “انستجرام”، وذلك بمناسبة مرور 10 سنوات على وفاة شقيقه.

وقال عمر فى رسالته لشقيقه:” لا أشعر أن 10 سنوات على الإطلاق، يبدو أنه كان بالأمس فقط.. اشتقت إليك كثيرًا”.

حساب نجل علاء مبارك

 

وفى وقت سابق روى المحامى فريد الديب محامي، واقـ ـعة وفاة حفيد مبارك، قائلا:”مبارك قــ ـصّ عليه بـ ـاكيًا ما حدث في ذلك اليوم قائلاً: “كان معايا في المكتب وقلتله روح يا محمد عشان وراك مدرسة الصبح، ونص ساعة لقيتهم بيندهوا عليا، وبيقولوا محمد مبيردش وفي حاجات بيضة بتخرج من بقه وفيه نـ ـزيف د م، ثم حدثت الـ ـوفـ ـاة”.

مبارك مع حفيده الراحل

وأكّد “الديب” أن مبارك كلما تذكر حفيده يبـ ـكي ويقول: “كان بين إيدي”، مضيفًا: “بكـ ـاء مبارك على حفيده لا يزال مستمرًا حتى الآن، وفي كل مرة تيجي فيها سيرة محمد يبـ ـكي بـ ـكاءً شديدًا ومبعرفش أسكته”.

 

مبارك مع حفيده الراحل

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.