أستاذ أمراض جلدية: ميكـ ـروب «ريهام سعيد» يسبب تسـ ـاقط “لحم الوجه” ويصل للمخ ويؤدي للوفـ ـاة…والفنانة “منـهـ ـارة”..وممنـ ـوعة من الزيارات نهـ ـائيا

حالة من القـ ـلق والحـ ـزن سيـ ـطرت على محبي الإعلامية ريهام سعيد مقدمة برنامج “صبايا” على شاشة “النهار”، اليوم، حينما طالبت متابعيها عبر “إنستجرام” بالدعاء لها، عبر حسابها الرسمي على موقع “إنستجرام”.

مصدر مُقرب من ريهام سعيد، كشـ ـف إصـ ــابتـ ـها بميـ ـكروب خطـ تير في الوجه، حـ ـذر الأطباء من وصوله إلى المخ، وهو ما جعل “ريهام” تدخل في حالة نفـ ـسية سيئـ ـة، جعلتها لا ترد على أي وسيلة اتصال.

وقال المصدر لـ”الوطن”، إن “ريهام” ستخـ ـضع لراحة تامة لمدة شهر تقريبًا، ستمنـ ـع خلالها من الزيارات، حيث من المقرر أن تخـ تضع لعلاج مكثف خلال الفترة المُقبلة، لاسيما بعد تحـ ـذيرات الأطباء من وصول هذا الميـ ـكروب إلى المـ ـخ، الذي قد يؤلا د ي إلى الوفـ ـاة.

ومن جانبها، أوضحت الدكتورة إيمان سند، رئيس قسم الأمـ ـراض الجلـ ـدية بكلية الطب جامعة بنها، أن “الميكروب الخطـ ـير” الذي يصيـ ـب الوجه، يعرف بـ”البكتيريا العـ ـصوية”، وربما تكون بدايته من التـ ـهاب في الضـس، أو في بصيلات شعر الوجه.

وأضافت “إيمان” لـ”هن”، أن البكتـ ـيريا التي تصيـ ـب الوجه، هي مر ض نـ ـادر يؤدي إلى التـ ـهاب الأوعية الدمـ ـوية به، والتهـ ـاب خلـ ـوي شـ ـديد، يتسبـ ـب في قصـ ـور بالدورة الدمـ ـوـ ـية للوجه، ودمـ ـور عضلاته.

وقالت إن عدم السيـ ـطرة على بكـ ـتيريا الوجه يؤدي إلى “غـ ـرغـ ـرينا” بالوجه، يتسبب في تسـ ـاقط جلد الوجه، وحينها يكون المريض مصـ ـابا بالتـ ـهاب بكتـ ـيري شـ ـرس، ويمكن انتشــار هذه البكتـ ـيريا ووصـ ـولها إلى المخ.

وأشارت إلى أن العلاج من هذا المـ ـرض، يكمن في عـ ـملية جـ ـراحية للتخـ ـلص من الأنسجة المـ ـصابة التي تـ ـؤدي إلى نقل العـ ـدوى للأنسجة غير المصـ ـابة، وأيضًا الحصول على جـ ـرعة من المضـ ـادات الحيوية ال ريدية.

 

تابعنا على جوجل نيوز google news

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.