ردت الفنانة رانيا يوسف، على وصف الإعلامية لميس الحديدي لها بـ”المزة”، وقالت “بنبسط لما بسمع كلمة مزة بس في الحقيقة بعتبر ده عيب مش ميزة”، حيث ذكرت أنه عندما يراها زوجها أنها مجرد سيدة جميلة تُعد بالنسبة له مجرد شو وواجهة فقط لدخول الحفلات، “بس للأسف محدش بيعرفني عشان طبيعتي”.

وأضافت “يوسف”، خلال حوارها في برنامج “القاهرة الآن”، على شاشة “العربية الحدث”، أنها لا تخاف من كلام الناس ولا تعمل له أي حساب، موضحة أنها لم تواجه في زيجاتها الثلاثة أي اعتراض، سوى في الزيجة الثالثة، حيث واجهت صعوبة ورفض من قبل ابنتها الكبرى التي رأت الزواج سيأخذها منها.

وتابعت: “بناتي الآن يرين أني بدون زواج وضع أفضل وألطف وأنا متفقة معاهم”.

قالت الفنانة رانيا يوسف، إنها تعقدت من فكرة الزواج، حيث كان لها ثلاث تجارب جعلتها تقول “كفاية كفاية”، حيث ذكرت أن فكرة الزواج لم تعد مناسبة لها الآن “مبقاش عندي الخلق ولا التحمل ولا الوقت للإقدام على هذه الخطوة مجددًا”.

وأضافت “يوسف”، خلال حوارها في برنامج “القاهرة الآن”، مع الإعلامية لميس الحديدي، على شاشة “العربية الحدث”: “كل حد عاوز يعرفني بيبقى عشان حاجة”، كما أوضحت أن تجربتها الأولى في الزواج كانت أفضل ثمارها هي ابنتيها لكنها في الوقت نفسه أضاعت أجمل سنوات عمرها والتي وصلت لـ 12 عامًا.

ووصفت الفنانة، الزواج الثاني لها بـ “الزفت والطين”: “صحيح كانت مدتها عشر سنوات لكنها استنفذت من طاقتها وصحتها الكثير”، بينما الزيجة الثالثة لها كانت الألطف واستمرت لمدة 6 سنوات لكنها وصلت لمرحلة “مينفعش أكمل”.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *