تحتفـ ـل الفنانة ناهد يسـ ـري، بعيد ميلادها الـ 73، واشـ ـتهـ ـرت بعدد من الأعمال الفنية التي تسـ ـببت في إثـ ـارة الجد ل؛ بسبـ ـب مـ ـشاهدها الجـ ـر يئة، وتحـ ـد يدًا في السبعينيات.

 

 

انتقـ ـلـ ـت ناهد يسـ ـري إلى بيروت في عام 1970، مع بداية نهـ ـضة السينـ ـما اللبنانية وهـ ـجـ ـرة الفنانين المصريين إلى لبنان، وتألـ ـقت في السينما اللبنانية في أدوار اﻹـ ـغـ ـرـ اء.

 

 

 

في عام 1974 تعـ ـر ضت لحـ ـادث مـ ـروع أدى إلى و فاة صديق مـ ـرافق لها وإلى تشـ ـوه بسيط في وجهها، وقـ ـررت اعتـ ـزال الفن بعد الحـ ـادث.

 

 

 

غـ ـا بت ناهد يسـ ـري بعد الحـ ـادث عن الساحة لأكثر من عشـ ـر سنوات، وعا دت في منتصـ ـف الثما نينيات بأفلام من إنتاجها، وبالتحـ ـديد بالفيلم التلفزيوني “الشيـ ـطان يسـ ـكـ ـن بيتنا”.

 

 

 

واعتـ ـز لت التمثيل مـ ـرة أخرى في عام 1990، مع شـ ـا ئعات بار تد ائها الحجـ ـاب وتبـ ـر ئها من تاريخها الفني.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *