لا شك أن كل أفراد المجتمع،يسعون إلى معرفة كافة الأخبار التي تخص النجوم،سواء كانت الأخبار تخص حياتهم الشخصية أو العامة،في تلك المقالة سوف نخبركم عن الفنان الذي رفــــــ.ـضت مــ.ــــيرى منيب أن تتزوجه،فقرر أن يعزف عن الزواج حتى المـــ.ـــــوت،الفنانة ميرى منيب ولدت في دمشق وذلك في عام 1950،جاءت مع أسرتها إلى القاهرة وسكنت في حي شبرا ،بدأت حياتها الفنية راقصة في الملاهي،ثم اتجهت إلى المسرح من خلال الانضمام إلى فرقة الريحاني.

نتحدث في تلك المقالة عن الفنان الذي رفــــ.ـــضت ميرى منيب أن تتزوجه ،هو الفنان المصري الشهير “بشارة واكيم”،الذي ولد في حى الفجالة وذلك في عام 1890، تخرج من كلية الحقوق ، التحق بفرقة عبد الرحمن رشدى ،بعد ذلك التحق بفرقة جورج أبيض ،قد  م العديد من الأعمال السينمائية،ومن أعماله فيلم ابن الشعب و الدفاع و أحلام الشباب و كليوباترا،قام بترك مهنة المحاماة،مما ادى إلى تخلي أهله عنه ونبذه،عندما التحق الفنان بفرقة جورج أبيض ،قام بحلق شاربه لأن الدور الذي كان يقد  مه يتطلب ذلك ،عندما رآه أخيه،قام بطــــ.ـــــرده من المنزل ،لأن أخيه كان يرى أن الشارب هو رمز الرجولة ،وعندما تخلى بشارة عن شاربه فقد رجولته،وعن حياته العاطفية،كان بشارة مرتبط بفتاة يحبها،عند  ما دخل عالم الفن ،فسخ أبيها الخطوبة وزوجها من رجل آخر.

في أحد الأيام أراد أن يرتبط بالفنانة ميرى منيب ،لكنها رفضت طلب بشارة ،لأنها كانت مرتبطة من شخص آخر وتحبه وهو “فوزى منيب”،بعدها أفنى بشارة حياته في الفن ،قد م للفن الكثير،حتى وفاته كانت مأساوية ،ربما يكون الفنان الذي دفن حياته في الفن ولصالح الفن،توفى بشارة في عام 1949 عن عمر يناهز 65 عاما،توفى وهو يقرأ أحد سيناريو مسرحية كان من المفترض أن يقد  مها ،لفــــ.ــظ أنفاسه الأخيرة ،توفى بشارة دون أن ينال نصيبه من الحب والأبناء والحياة الزوجية،والتعبير الأدق أن بشارة يعتبر الفنان الذي “تزوج الفن”.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *