حفيدة صفوت الشريف: جدي أسطورة في أخلاقه..

وصفت آية الشريف، حفيدة الراحل صفوت الشريف، وزير الإعلام الأسبق، والأمين العام للحز..ب الوطني الأسبق جد..ها بـ«الأسطورة».

قالت «آية» في تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي«فيس بوك»: «جدى حبيبى أســـ.ـــطورة. وزى ما بيقولوا الأساطير لا تمــ.ـــــوت».

وأضافت: «جدى مش بس أســــ.ـــــطـــ.ـــــــورة مهنية وسياسية وفى صموده وقوته، جدى أســــ.ـــطـــــ.ـــورة في إنسانيته وأخلاقه وطيبة قلبه وحنيته، تأثرت بمشاركة أحبا.ئي قصص عن جدو أسطورة العطاء والحب.. وأتمنى دائما نفتكره بالخير وندعو له».

وجهت الحفيدة الشكر لكل من قد..م واجب العزاء في وفاة جدها قائلة: «أتوجه بالشكر لكل من واساني بمشاعره الطيبة من أهل وأصدقاء وفنانين ورجال أعمال وإعلاميين، كان دائما جدى يقول إن أولاده في الإعلام هايفتكروه، رغم إنه ترك الوزارة من أكتر من ١٥ سنة، وكالعادة كانت دائما نظرته صا.ئبة وثقته بهم عالية.. أشكركم».

وكان صفوت الشريف أصــــ.ـــيب بمــــ.ــــــرض ســــ.ـــرطان الد..م، وبعد أيام من إعلان كو.رونا على لسان الإعلامي محمد الباز.

محمد صفوت الشريف المولود في 19 ديسمبر 1933، حصل على بكالوريوس علوم عســـ.ـــــكرية، وعمل ضا..بطاً في المخا..برات المصرية في فترة الستينيات.

شغل صفوت الشريف عدة منا..صب في الحز.ب الوطني المنحل، فكان الأمين العام للحز..ب من 2002 إلى 2011، ورئيساً سابقاً لمجلس الشورى حين قا..مت ثورة 25 يناير 2011، وسبق منصبه في مجلس الشورى (الشيوخ حاليًا) عمله لسنوات وزيراً للإعلام

يُحسب له مسا..همته في إنشاء مدينة الإنتاج والعديد من القنوات للتليفزيون، وإنشا..ء القمر المصرى نايل سات، وكان أحد الأعضاء المؤسسين في الحــ.ــزب الوطنى المنحل عام 1977.

.في محاولة منه لتهد..ئة «ثوار يناير»، قرر الرئيس الراحل محمد حسني مبارك إقالة صفوت الشريف من منصبه كأمين عام للحز..ب قبل أيام من تنحيه في 11 فبراير 2011.

تابعنا على جوجل نيوز google news

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.