تعرف على “موافي” الوجه الأخر لصفوت الشريف ..والذي جـ.ـند فنانات بالكنترول وأتُهـ.ـم بـ.ـقـ.ـتل السندريلا وعمـ.ـر خـ.ـورشيد

سعاد حسني أو السندريلا كما عـ.ـر فت في مصر والوطن العربي ولدت في 26 يناير 1943، ولدت “سعاد” في حي بولاق في القاهرة بحسـ.ـب سجـ.ـلات مصلحة الأحوال المدنية المصرية، وهناك مصـ.ـادر أخرى تشـ.ـير إلى أنها ولدت في د مـ.ـشق، وكان والدها محمد كمال حسني البـ.ـابا الخـ.ـطاط العـ.ـربي قد انتقـ.ـلَ إلى القاهرة عام 1912، حيث عُيِّن خطا طًا في المعهد الملكي للخـ.ـط العـ.ـربي، وذلك رفقة جـ.ـدها “حسني البابا” الذي كان مغنيًا معـ.ـروفًا في “د مـ.ـشـ.ـق”.

وكان لها سـ.ـتة عشر أخًـ.ـا وأختًا، وكان تـ.ـرتيبها العاشر بين أخواتها، فلها شقيقتين فقط كـ.ـو ثر، وصباح، وثماني إخوة لأبيها منهم أربع ذكور وأربع إناث، وست أخوات لأمها منهم ثلاثة ذكور وثلاث من البنات، ومن أشهر أخواتها من الأب المـ.ـغنـ.ـية نجـ.ـاة الصغيرة،وقد انفـ.ـصـ.ـلت والد تها عن والدها عند ما كانت سعاد في الخامـ.ـسة من عمرها.

وتـ.ـز و جت والدتها من “عبد المنعـ.ـم حافظ” مفتـ.ـش التربية والتعليم في “القاهرة”، وفي حضـ.ـانتها بناتها الثلاث “كـ.ـوثر وسعاد وصباح”، ولم تد خل سعاد مدارس نظا مية واقتـ.ـصـ.ـر تعـ.ـلـ.ـيمها على البيت.

وعن بدايتها الفنية.. فيعـ.ـد صاحب الفـ.ـضـ.ـل في اكتـ.ـشـ.ـاف موهبتها الفنية هو الشاعر عبد الرحمن الخمـ.ـيسـ.ـي، فقد أشـ.ـر كها في مسـ.ـر حيته هامـ.ـلـ.ـت لشـ.ـكسـ.ـبير في دور “أوفيـ.ـليا”، ثم ضـ.ـمها المخرج هنري بركات لطاقم فيلمه حسن ونعيمة في دور نعيمة وأصـ.ـدر الفيلم في عام 1959، ثم توالت بعدها تقديم الكثير من الأفلام والمسلسلات الإذاعية، التي تعد علا مـ.ـات في تاريخ الفن المصري ويصـ.ـعـ.ـب حـ.ـصـ.ـرها.

أما حياتها الشخصية.. فكانت محـ.ـل جـ.ـدل كبير خاصة بعد و فا تها، وظهور العديد من الشخصيات التي كانت على صـ.ـلة وثيـ.ـقة بـ السنـ.ـدريلا مثل المحـ.ـاور مفيد فوزي، وشقيقتها، ليؤكدوا زوا جها من العندليب عبدالحليم حافظ عـ.ـر فيًا وانه كان أول زواج لها، وقد تزو جت سعاد حسني رسـ.ـميًا 5 مـ.ـرات، فازاواجها هم صلاح كريم، وعلي بدر خـ.ـان، زكي فـ.ـطيـ.ـن عبدالوهاب، ماهـ.ـر عواد، ورغـ.ـمـ.ـم زيجـ.ـاتها الكثيرة فهى لم ترتدي فسـ.ـتان الزفاف الأبيض، ولم تنـ.ـجـ.ـب.

أما و فـ.ـاتها فكانـ.ـت الحـ.ـدث الأبرز في حياة السندريلا، فقد تر كـ.ـت ورائ ها لغـ.ـز قد يكون حـ.ـله حتى الآن غير مؤ كد، حيث تو فت السندريلا نتيـ.ـجة سـ.ـقو طها من شـ.ـرفة منـ.ـزلها في لندن في 21 يونيو 2001، حيث اعلنت الشـ.ـرطة البريطانية أنها انتـ.ـحـ.ـرت، ولكن كل من كان على صـ.ـلة بالسندريلا يؤكد انها لم تنتـ.ـحـ.ـر بل قـ.ـتـ.ـلت.

وخـ.ـرجت السيدة جـ.ـنـ.ـجاه عبدالمنعم شقيـ.ـقة سعاد حسني في إحدى البرامج الإعلامية لتؤكد أنها قـ.ـتلـ.ـت، والمفـ.ـاجأة أن من قـ.ـتلـ.ـها هو شخص يد عى “موا في” وهو الاسـ.ـم الحركي لصفوت الشريف لر غبته في تجـ.ـنـ.ـيدها.. حيث قالت قالت “إن صفـ.ـوت الشريف اد عى أن لديه شـ.ـريط جـ.ـنـ.ـسي لشـ.ـقيقتها تظهر فيه في أو ضـ.ـاع مخـ.ـلة بالأد اب، مُتابعة: “كان يكـ.ـذ ب لأنه لو كان معه ذلك الشـ.ـريط الجـ.ـنسـ.ـي، لهـ.ـدد ها به وأجـ.ـبـ.ـرها على تنفـ.ـيذ ما ير يدـ.ـه منها”، لافتـ.ـة إلى أن شقـ.ـيقتها حينـ.ـما سـ.ـجـ.ـلت شرائط بصوتها لتـ.ـروي مذكـ.ـراتها كانت سـ.ـتفـ.ـضحه، فقام بقـ.ـتـ.ـلها وإلقـ.ـائها من شـ.ـر فة غـ.ـ رفتها.

المصدر : مصر زمان

تابعنا على جوجل نيوز google news

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.