«سبـ.ـعـ.ـبع» يهـ.ـدد بالانتـ.ـحـ.ـار في ميـ.ـدان عام: «هـ.ـقـ.ـتل نفـ.ـسـ.ـي»

هـ.ـدد الفنان شريف دسـ.ـوقي، صاحب شخصية «سبـ.ـعـ.ـبع» في المسلسل الشهيـ.ـر «بـ100 و ش»، بالانـ.ـتحـ.ـار، حال عد م إنهـ.ـاء أز مـ.ـته مع أحمد الجـ.ـنايني، مُنتج فيلم «وقـ.ـفة رجالة»، والحصـ.ـول على حقه.

 

وقال شـ.ـريف دسـ.ـوقي، لـ«الوطن»، «هـ.ـقـ.ـتل نفـ.ـسـ.ـي في ميدان عام، لو مخـ.ـتش حقـ.ـي من أحمد الجـ.ـنا يني، ومش هجـ.ـيب محامي ير فع لي قـ.ـضـ.ـية، أنا بناشـ.ـد الدكتور أشـ.ـرف زكي، وبقوله ابـ.ـنك مهـ.ـدور حقـ.ـه يا سيادة النقيـ.ــ.ـب»، مطـ.ـالبًا بتعـ.ـو يض ماد ي، جـ.ـراء الإصـ.ـا بة التي تعـ.ـرض لها خلال تصوير أحد مشـ.ـاهد فيلم «و قفة ر جالة» في مدينة الجـ.ـونة.

 

وكشـ.ـف الفنان شـ.ـريف دسـ.ـوقي، في تصريحات سـ.ـابقة لـ«الوطن»، كواليس إصـ.ـا بته في مشاهد الفيلم، قائلًا: «كنا بنصـ.ـور في الغـ.ـر دقة حوالي 6 أيام تصوير، وفيه شـ.ـوت قعـ.ـدنا فيه 4 ساعات، وكانوا بيجـ.ـ ـ.ـر بوا فيه حاجة لأول مـ.ـرة، وهي حاجة تشـ.ـبه عملية مسـ.ـاج ماء البحر، فأنا بخـ.ـبرتي في نـ.ـزول البحـ.ـر كوني من إسكندرية، قلت يا جـ.ـماعة ده خـ.ـطـ.ـر، بخـ.ـار البحر والمـ.ـلح وضـ.ـخها بخرا طـ.ـيم هوا عشان تعمل مسـ.ـاج».

 

وأكد شـ.ـريف د سـ.ـوقي بقوله: «بعد ساعة بدأت الناس تخـ.ـتـ.ـنق، وبدأ الممـ.ـثلين يشـ.ـتكـ.ـوا، لكن أنا مقد ر تش أكمل، وأغـ.ـمـ.ـى عليا والناس افتـ.ـكرت إن جالي جـ.ـلـ.ـطة»، متابعًا: «طلـ.ـع لي خـ.ـراج في رجـ.ـلي وقتـ.ـها وحسـ.ـيت بتنـ.ـميـ.ـلة شـ.ـديـ.ـدة، وتطور الأمـ.ـر إلى تد خل جـ.ـراحـ.ـي.. وكنت أتـ.ـأ لم جـ.ـدًا لو حد قـ.ـر ب ناحـ.ـ ـ.ـية رجـ.ـلي من على مسافة 20 سنتمير حتى».

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *