ندى ملحـ.ـقتـ.ـش تتهـ.ـنى.. حبيبها مـ.ـات في حـ.ـضـ.ـنها بعد شهـ.ـر زواج وآخـ.ـر كلمة قالها «بحبك»

قصة حـ.ـب جمعتهـ.ـمـ.ـا تجـ.ـاو زا بها كل الظـ.ـروف التي وقـ.ـفت عا ئقا أمام طـ.ـريقهـ.ـما، لم تجـ.ـد را حتها إلا في الزواج من حبـ.ـيب عمـ.ـرها كما وصـ.ـفته ولكن كان للقـ.ـدر رأي آخر، ورحـ.ـل «حسـ.ـام» حبـ.ـيب العمـ.ـر بعد 28 يوما زواج، في أحـ.ـضـ.ـان حبـ.ـيـ.ـبته.

 

«كان بيشـ.ـوفني أحلـ.ـى واحدة في الدنيا، أول ما شـ.ـوفته قـ.ـلت ده اللي هعيـ.ـش معاه»، تصـ.ـف ندى سعيد، 22 عامًا، قصة الحـ.ـب التي جـ.ـمعتها بزوـ.ـجها والتي بدأت بزواجـ.ـهـ.ـما في العشـ.ـرين من نوفمـ.ـبر الماضـ.ـي.

 

«حـ.ـسـ.ـام» كان يملك كل الصـ.ـفات الكـ.ـريـ.ـمة التي كانت تتـ.ـمنـ.ـى «ندى» تواجـ.ـدها في زوجها المستقبـ.ـلي: كان في كل الصفاـ.ـت اللي اتمنتها لقـ.ـيت نفـ.ـسـ.ـي فيه عـ.ـيشـ.ـت معاه أقـ.ـل من شـ.ـهر، بس حـ.ـساهـ.ـم عمـ.ـر ر اح منـ.ـي في غـ.ـمـ.ـضة عـ.ـين كان في حضـ.ـني ومـ.ـات فجـ.ـأة».

 

علامـ.ـات تـ.ـعـ.ـب مفا جأة ظـ.ـهـ.ـرت على زوجها لم تتو قـ.ـع ندى أن تحـ.ـرمها من زوجها، الذي بدأ سـ.ـكة الموت بصـ.ـداع مفـ.ـا جىء: «كان بيشـ.ـتكـ.ـي من الصـ.ـداع ولما عمـ.ـل اشـ.ـعاعات وتحـ.ـاليل مطـ.ـلعش في حاجة ومـ.ـع الوقت ضـ.ـغـ.ــ.ـطه بدأ يعـ.ـلى».

انـ.ـقبـ.ـاضة غـ.ـر يبة شعرت بها الزوجة قبل وفـ.ـا ته بأيام: «كنت حا سة بحا جة غـ.ـر يبة في قلبي كان واجـ.ـعنـ.ـي أوي، روحنـ.ـا حضـ.ـرنا الأكل مع بعض وقـ.ـعـ.ـدنا نـ.ـهـ.ـزر ومافيش اي حاجه وهو بيـ.ـخـ.ـرط البطاطس قالي عمـ.ـرك شـ.ـو فتـ.ـي جـ.ـوز حنـ.ـين كدا؟».

بدأت لحـ.ـظات الود اع يوم الجمعة في شهر 12 وتحـ.ـديدا يوم 18، في منتـ.ـصف الليل فهو المشـ.ـهـ.ـد الذي لم تستـ.ـطيع الزوجة نـ.ـسيـ.ـانه حتى هذه اللحـ.ـظة: «كنت حاسـ.ـه إنه تعبـ.ـان ومـ.ـخبـ.ـي دخـ.ـلنا ننام، أخـ.ـدني في حـ.ـضـ.ـنه وكانت آخـ.ـر كلـ.ـمه سـ.ـمعـ.ـتها منه أنا بحبك أوي، وفجـ.ـأة مبقـ.ـاش يتكـ.ـلم».

عاشـ.ـت الزوجة لحـ.ـظات مؤ لـ.ـمة لم تتمكـ.ـن من وصـ.ـفـ.ـها: «مبقتش فاهمة إيه اللي بيحصـ.ـل أفـ.ـتكرته مغـ.ـم عليه عادي وهيفـ.ـو ق فـ.ــ.ـضـ.ـلت أعـ.ـمـ.ـله أي حاجة ممكن تفـ.ـو قه مفيـ.ـش فايدة»، حسب حديثها لـ «هُـ.ـن».

حـ.ـسـ.ـمـ.ـت المستشـ.ـفى أسـ.ـباب وفـ.ـاته المفـ.ـاجئة، بعد نـ.ـز يف حـ.ـاد في المـ.ـخ نتيجة الكهـ.ـرباء الـ.ـزاـ.ـئدة رغـ.ـم عد م وـ.ـجود أي أعـ.ـراض عليه تشـ.ـير إلى مـ.ـر ضه، لتـ.ـنتـ.ـهى بذلك قصة حبـ.ـهـ.ـما ولكن يبـ.ـقى زوـ.ـجها حتى بعد وفـ.ـاته الحياة كما وصفته.

المصدر : هن

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.