فتحت الفنانة سارة نخلة، النـ ـار من جديد، على زوجها الفنان أحمد عبد الله محمود، بسبب رفضه تطليـ ـقها، و هو ما اضطرها إلى اللجوء للقضاء للانفـ ـصال عنه والحصول على حقوقها المادية.

وكتبت سارة عبر صفحتها على “فيسبوك”، رسالة وجهتها لزوجها، قالت فيها: “بما إن إحنا بأيام مفترجة، حابة أقول حسبنا الله ونعم الوكيل فيـ ـك على الملأ، حسبنا الله ونعم الوكيل في كل راجل بيمـ ـرمط مراته عشان يطلـ ـقها”.

وأضافت سارة: “حسبنا الله ونعم الوكيل بكل راجل ما بيخرجش من الجواز بالمعروف، حسبنا الله ونعم الوكيل بكل أم وأب معرفوش يربوا ابنهم إنه يتقي ربنا في بنات الناس وما يضـ ـربهاش ولا يقل منها ويحتـ ـرمها ولا يذلها، حسبنا الله ونعم الوكيل حسبنا الله ونعم الوكيل”.

وتابعت سارة: “أقسم بالله وحيات ربنا ما زعلانة.. وكدا كدا أنا هتطلق.. وأنا واثقة بربنا وواثقة بالقضاء المصري العادل اللي هينصفني قريب جدًا بإذن الله تعالى”.

واختتمت رسالتها مهـ ـدّدة زوجها: “هشوف ورقة طلاقي قريب جدًا جدًا، راح الكتير وفاضل القليل بإذنك يارب، أنا سايبة الملاك يفرد جناحاته براحته والورق كتير لسة متفتحش، عشان لما هتكلم ما بحبش حد يقاطعني”.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *