«هسدد ديون مصر وحط صورتي علي الجنيه»..القصة الحقيقة لطلب عادل إمام من مبارك سداد ديون مصر مقابل وضع صورته علي الجنيه

شـ ـائعات كثيرة تلاحق الفنان المصري عادل إمام، متضمنة وفاته أو إصـ ـابته بمـ ـرض نادر، وكان آخرها تلك الشـ ـائعة التي انطـ ـلقت قبل يومين وتناولت صحته.

وتـ ـرددت خلال الأيام الأخيرة أنباء عن إصـ ـابة الزعيم بوعكـ ـة صحية لزم على إثـ ـرها الفراش، وأدت لتوقف تصوير مسلسله الجديد ” فالنتينو ” المقرر عرضه في شهر رمضان المقبل.

ونفى هشام تحسين منتج المسلسل صحة تلك الأخبار قائلا لـ”العربية.نت” إن عادل إمام في صحة جيدة للغاية، فيما أصدر رامي إمام نجل الفنان بيانا رسميا أكد فيه، أن الأخبار التي نشرت بشأن صحة الزعيم كـ ـاذبة، وإن والده يتمتع بصحة جيدة وتم تصوير جزء كبير من مسلسل “فالنتينو”.

وقال نجل عادل إمام إن صحة الزعيم خـ ـط أحمر، ولا يجوز لأحد الاقتراب منه، ومن غير الـ ـلائق تناول ذلك في الصحف ووسائل الإعلام.

حكاية عادل إمام مع الشـ ـائعات كثيرة وقديمة وبدأت منذ الثمانينيات.

خلال تأديته لدور سيد الشغال في المسرحية الشهيرة “الواد سيد الشغال” انطلقت شـ ـائعة قوية أن الفنان الكبير تكفل بسداد ديون مصر، استجابة للحملة التي كانت منتشرة وقتئذ وتطالب المصريين بالتبرع لسداد ديون البلاد.

الشـ ـائعة صاحبتها شـ ـائعة أخرى، وهي أن عادل إمام اشترط وضع صورته على الجنيه، مقابل تكفله بسداد ديون مصر، ونفي الزعيم كلتا الشـ ـائعتين، مؤكدا أنه لا صحة لهما.

وخلال التسعينيات انطلقت شـ ـائعات أخرى تمس الحياة الأسرية للزعيم وأولاده ووقـ ـوع حالات زواج وطلاق، ونفت الأسرة كل تلك الأخبار جملة وتفصيلا، فيما اتخذت الشـ ـائعات ضد عادل إمام منحى آخر اعتبارا من العام 2011 وطالت جميعها صحته وحياته.

 

 

تابعنا على جوجل نيوز google news

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.