تفاعلت العديد من صفحات السوشيال ميديا مع رسالة لاعب النادى المصرى محمود حمد، التى طلب فيها من زوجته السماح، مُطالبًا العديد بمشاركة الرسالة، كى تصل إلى زوجته وتسامحه، حيث تم مشاركة الرسالة بشكل كبير والتأكيد على أنها أمر إيجابى أن يعتذر اللاعب إلى زوجته.

وكتب حمد فى رسالته على صفحته الشخصية على موقع “فيس بوك”: “دى رسالة عايزها توصل لمراتى وعايزكوا تساعدونى إنها تشوفها، أول حاجة أنا بتأسفلك قدام كل الناس وبطلب منك تسامحينى وأنا مكنتش عارف قيمتك يا حبيبتى عايزك متزعليش منى وتسامحينى”.

وتابع لاعب النادى المصرى فى رسالته: “وأنا مستعد أعمل أى حاجة عشان أراضيكى ونرجع تانى أنا وإنتى، أنا غلطان وغلطى كبير وندمان مهما ألف الدنيا مش هلاقى زيك، مفيش حد يتقارن بيكى سامحينى أنا بحبك وهفضل أحبك، كله يعمل شير وقولولها سامحينى”.

وذهبت بعض صفحات السوشيال ميديا إلى أن هذا البوست بسبب تعـــ ــدي حمد على زوجته في الشارع، ولكن لم يعـ ـــ ـقب على تلك الاتـــ ــهــ ـــامات كلا من اللاعب أو زوجته.

وكان إيهاب جلال المدير الفنى للمصري البورسعيدى قد قرر قبل فترة، خصم 250 ألف جنيه من محمود حمد لاعب الفريق الأول بعد طرده خلال المباراة الودية التي جمعت الفريق أمس بنظيره فريق وادي دجلة بسبب اعتراضه المبالغ فيه ضد الحكم، مع ايقاف اللاعب عن التدريب مع الفريق الأول لمدة شهر .

كما قرر الجهاز الفني أيضاً خصم مبلغ 50 ألف جنيه من أحمد عادل ميسي الوافد الجديد للفريق من الزمالك خلال فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة مع ايقافه عن التدريب مع الفريق الأول لمدة شهر أيضاً، بداعى اشتــ ــــباك اللاعب مع زملائه وخروجه عن النظام المتبع داخل الفريق، من أجل ضــ ـــترب المنشقين عن الروح التى يرغب إيهاب جلال فى فرضه داخل صفوف بورسعيد.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *