توفي والد الفنان إيهاب توفيق، الخميس، بعد نشــ ــوب حــ ــريق هــ ــائل في فيلته بمدينة نصر.

كانت إدارة الحماية المدنية بالقاهرة قد تلقت بلاغًا بنشوب الحريق ودفعت بسيارات الإطفاء للسيطرة على النيران.

ايهاب توفيق

هو الأبن الوحيد لوالديه المخرج أحمد توفيق ووالدته سوزان، كان له أخ يصغره بسنتين اسمه محمد توفي في حــ ــادث مــــ ؤسف أودى بحياته عندما كان في ربيعه الثاني عشر.

ظهرت موهبته مبكراً في حفظه لأغاني أم كلثوم وعبد الوهاب وكان دائما على مسرح المدرسة كمغني منفرد وورائه زملائه وتعلم أيضا عزف العود على يد صديق لوالده الأستاذ شكري وهو في التاسعة من العمر وكان له قدرة مميزة في حفظ النوتات في مدة وجيزة ولحبه الشديد للفن قرر الدخول لمعهد الفن والموسيقى.

كان من الطلبة المتميزين في صفه وبعد أن أنهى دراسته وأصبح معيداً في جامعته اقترح عليه أصدقاءه أن يشترك في مسابقة للمواهب ولم يعلم وقتها أنها نقطة تُفتح فيها أبواب العالم له فاشترك في المسابقة وكان من ضمن لجنة التحكيم الفنان محمد عبد الوهاب وأشاد به وكان هو من فاز بالمرتبة الأولى في المسابقة وعندها اقترح عليه الفنان محمد عبد الوهاب اسم الحالي ليكون هذا الاسم علامة فارقة في الفن ودلالة على الأصالة والإبداع والتميز وهذه كانت بداية مشواره الفني الذي كان قد تنبأ به عبد الوهاب.

https://youtu.be/4iMCYlWEMBY?t=5

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *