foot-dz

طلق اعتماد خورشيد من زوجها ليتزوجها بالإكــ ــــ ـــراه .. أسرار لا تعرفها عن صلاح نصر رئيس المـ ــخـ ـابرات الأشهر

ولد صلاح نصر في 8 أكتوبر عام 1920 بميت غمر بالدقهلية وانضم إلى الكلية الحــ ــــربية عام 1936 على غير رغبة والده وهناك تعرف على عبد الحكيم عامر لتنشأ بينهما صداقة قوية

عرض عليه عبد الحكيم عامر الانضمام إلى تنــــــ ـــظيم الضــــ ــــــــباط الأحرار فوافق على الفور ويصبح أحد أبرز أعضاء التنـــــ ــــظيم قاد الكتيبة رقم 13 ليلة 23 يوليو عام 1952 والتي كان بها أغلب أعضاء تنــــ ـــــظيم الضباط الأحرار وكان له دور مهم في ثــــ ــــــورة يوليو عينه عبد الناصر عام 1957 رئيسًا لجهاز المـــ ـــــخابرات المصرية ليؤسس واحدًا من أقوى الأجهزة المخابراتية في الشرق الأوسط.

ظل رئيسًا للجهاز لمدة 10 أعوام حيث تم عزله من منصبه عام 1967 قام بإجبار الفنانة المصرية اعتماد خورشيد على الزواج منه بعد إجبـــــ ــــــار زوجها على تطليقها كي يتزوجها هو أشارت اعتماد إلى أنه قام بتهــ ــــ ـــديد زوجها الأول بإدخاله مستشفى المجـــ ــــــانين في حال رفضه تطليقها وأنه طلقها خوفًا على حياته وعلى حياة أبناءه.

أجبــــ ــــــر كذلك زوجها على أن يكون شاهدًا في عقد قرانه عليها وتزوجها وهي حامل في ابنها من زوجها الأول “أدهم” شهدت فترة توليه رئاسة جهاز المخــ ـــــــابرات المصري، محاولات استقــــ ـــــــطاب وتجــــ ـــــنيد لعدد من الفنانات لكي يصبحن بمثابة العيون على بعضهم البعض خصوصًا في السهرات الفنية الخاصة قامت زوجته بالإكـــ ــــــــراه اعتماد خورشيد بفضــــــــــ حه في مذكراتها التي حملت عنوان “شاهدة على انحــــ ـــــرافات صلاح نصر” والتي أصدرته في نهاية الثمانينيات.

تم وصفه بأشهر وأقوى رئيس لجهاز المخابرات المصري واشتهر بأساليبه القــــ ــــــــاسية للغاية التي اتهم من خلالها بتشويه النظام النظام الناصري تم تجسيد تلك الممارسات في عدة أفلام سينمائية في السبعيينات أشهرها الكرنك وإحنا بتوع الأوتوبيس تم اعتــــــــ ـــــقاله ثلاث مرات خلال فترة رئاسته لجهاز المخــ ــــــابرات، الأولى كانت عام 1962 بسبب انحـــ ـــــــيازه لعبد الحكيم عامر بعد استـــــ ـــــقالته من منصبه قبل أن يعود لمنصبه والثانية بسبب قضــــ ـــــية الإخوان المسلمين وعاد كذلك بعدها لمنصبه المرة الثالثة كانت هي الأهم والأبرز وكانت عام 1967 تم اعتـــ ـــــــقاله بأمر شخصي من جمال عبد الناصر ومحـــ ـــــــاكمته وتم الحــ ــــــــكم عليه لمدة 25 عام في قضـــ ـــــــية مــــــ ـــــؤامرة عبد الحكيم عامر

كما تم الحــــــ ــــكم عليه بالســـ ـــــجن لمدة 15 عام بتهمة الممارسات الشـــ ـــــــاذة وانحـــ ــــــراف جهاز المخـ ــــابرات خلال فترة رئاسته له أفرج عنه الرئيس أنور السادات في أكتوبر عام 1974 ضمن قائمة أخرى وكان ذلك بمناسبة عيد النصر أصــــــ ـــيب بجلـــ ــــطة عام 1967 وظل في صـــ ــــــراع مرير مع المــ ــــــــرض حتى توفي 5 مارس عام 1982.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: Content is protected !!
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock